موجات باردة

  • الأرض تبرد | موجات من البرد الشديد تسيطر على روسيا وشمال اوروبا وادت الى تهجير السكان وحولت مناطق الى مدن اشباح

    المركز العربي للمناخ- المهندس احمد العربيد

    اجتاحت موجات البرد الشديد والمصحوبة بدرجات الحرارة باردة جداً وغير عادية شمال أوروبا هذا الشهر ، حيث انخفضت درجات الحرارة إلى اقل من -40 درجة مئوية (-40 درجة فهرنهايت). بالإضافة إلى تسجيل درجات حرارة قياسية شديدة الانخفاض ، ادت الى تشكل الصقيع من شبه جزيرة كولا وصولاً إلى فوركوتا.

    في منطقة مورمانسك الروسية ، سجلت مستوطنة كراسنوشلي برودة قياسية بلغت -34.5 درجة مئوية (-30.1 درجة فهرنهايت).

     في منطقة فوركوتا ، انخفضت درجات الحرارة إلى -40 درجة مئوية تحت الصفر (-40 درجة فهرنهايت) وأقل في بعض المناطق. وبسبب البرد القارس ، ازدادت تشكلات الصقيع والتي غطت المنطقة من شبه جزيرة كولا إلى مناطق فوركوتا.

    في يوم الثلاثاء ، 9 مارس ، انخفضت درجات الحرارة بشكل كبير وغير مسبوق في  بتروزافودسك حتى وصلت الى  -29.4 درجة مئوية (-20.9 درجة فهرنهايت) ، محطمة الرقم القياسي البالغ -26.9 درجة مئوية (-16.4 درجة فهرنهايت) المسجل في عام 1945.

    يوم الأربعاء ، 10 مارس ، حطمت منطقة سيكتيفكار الرقم القياسي المسجل في عام 1908 حيث انخفضت درجات الحرارة إلى -32.5 درجة مئوية (-26.5 درجة فهرنهايت). وفي الوقت نفسه ، سجلت مدينة سانت بطرسبرغ -20.3 درجة مئوية (-4.5 درجة فهرنهايت) ، محطمة الرقم القياسي المسجل منذ 50 عامًا.

    ذكر لأولغا كوزاك ، رئيس قسم توقعات الأرصاد الجوية في مركز الأرصاد الجوية المائية والرصد البيئي لجمهورية كومي " كان الطقس البارد غير الموسمي ناتجًا عن غزو قطبي فائق للمنطقة - تدفق هواء القطب الشمالي من بحر كارا بشكل مركز وكبير " .

    اصبحت بعض المدن غير قابلة للعيش بسبب الانخفاض الكبير في درجات الحرارة :

    تم التقاط صور مخيفة لمبان مغطاة بالثلوج والجليد في منطقة سيمينوزافودسكي الروسية كما يظهر في الفيديو التالي :

    وبحسب صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، التقطت الصور في مبان مهجورة في مستوطنة على بعد 11 ميلا، أي (17 كيلومترا)، من مدينة تعدين الفحم في فوركوتا.

    50 درجة تحت الصفر

    وصلت درجات الحرارة بالمنطقة إلى درجات حرارة منخفضة للغاية، تصل إلى -50 درجة مئوية تحت الصفر (122 درجة فهرنهايت) في أشهر الشتاء.

    وتُظهر الصور كيف غطى الجليد الأرضيات وأثاث المباني، بينما تشكلت رقاقات جليدية ضخمة على النوافذ. 

    وأظهرت الصورة المأخوذة من الأعلى، كيف شكلت الثلج طبقة فوق أسطح المباني، كما أظهرت صور أخرى كيف تم دفن الشاحنات المهجورة أثناء تساقط الثلوج.

    1614618699 8454 2

    وأدت الهجرة من المنطقة كل عام اعتبارًا من عام 2013، إلى تحويل بعض المستوطنات إلى مدن أشباح، وسط درجات الحرارة المتجمدة وارتفاع معدلات البطالة.

    وتتميز مدينة فوركوتا التي تعمل في مجال تعدين الفحم، بصيف قصير وبارد وشتاء شديد البرودة ومثلج.

    معسكر سجن جولاج

    وكانت المدينة ذات يوم موطنًا لمعسكر سجن جولاج الذي أنشأه ستالين.

    ومن أبرد مدن العالم أيضا؛ مدينة تدعى ياكوتسك، تقع في أقصى شمال شرق روسيا، على نهر لينا، وتوصف بأنها أبرد مدينة في العالم.

    جدير بالذكر أن ياكوتسك هي واحدة من أكثر المدن الكبيرة النائية في العالم، فقط طريق واحد يربطها ببقية الطرق السريعة.

    لذا يجب عبور نهر لينا للوصول إلى المدينة، التي تصل فيها درجة الحرارة إلى 63 درجة مئوية تحت الصفر، ومن الطبيعي أن تكون أقل مدن العالم جذبا للسياحة.

    وتأسست ياكوتسك الروسية في عام 1632 كحصن من قبل بيوتر بيكيتوف، مستكشف القوزاق في سيبيريا ومؤسس العديد من المستوطنات المحصنة في المنطقة، وفقاً لموقع "siviaggia" الإيطالي.

    1614618716 7689 2

    وتقدم مدينة ياكوتسك مزيجاً من المباني الشاهقة الحديثة وشقق على الطراز السوفيتي ومنازل خشبية قديمة، حيث بنيت على التربة الصقيعية، وهي طبقة من التربة المتجمدة بعمق مئات الأمتار ولا تذوب أبداً، فمعظم الإنشاءات على ركائز متينة بحيث لا تذيب حرارة المباني الطبقات السفلية.

    والله اعلى واعلم

    المهندس احمد العربيد