ما هي الاعاصير

  • دراسة جديدة | الأعاصير اصبحت أكثر قوة وخطورة , ومعدلات الأمطار ارتفعت بشكل كبير

    المركز العربي للمناخ- المهندس احمد العربيد

    وجدت دراسة نُشرت في مجلة Nature Communications  يوم الثلاثاء 12- نيسان - 2022 ، أن التغير المناخي الذي حدث مؤخراً يتسبب في زيادة ونمو معدلات هطول الأمطار في الساعة الواحدة في العواصف الاستوائية والأعاصير بنسبة 5 إلى 10٪. وعندما نظروا إلى الأعاصير فقط والتي تعتبر اقوى انواع العواصف  - كانت الزيادة من 8 إلى 11٪.
    قال كيفن ريد ، عالم المناخ والأعاصير في جامعة ستوني بروك والمؤلف الرئيسي للدراسة ، لشبكة CNN: "ما يعنيه هذا ليس فقط تأثير تغير المناخ على موسم الأعاصير ، ولكنه يؤثر أيضًا على أكثر العواصف تطرفاً". . "لذا فإن هذا يعطي مؤشر خطير , حيث ان التأثير كان واضحاً بالفعل على مواسم الأعاصير لدينا."

    هل بالفعل اصبحت الأعاصير اخطر واقوى من السابق !!

    الأعاصير - تسمى أيضًا الأعاصير المدارية - هي محركات حرارية هائلة للرياح والأمطار بواسطة مركز ضغط جوي شديد الانخفاض ، تتغذى على مياه المحيط الدافئة والهواء 158861568726072الرطب (ما هي الاعاصير ؟ تعرف عليها الان) . مؤخراً اصبح المجتمع العلمي على ثقة بشكل متزايد وعلى مر السنين من أن التغيرات المناخية الاخيرة زادت من قوة هذه الاعاصير.

    تُعد الفيضانات الناجمة عن هطول الأمطار الغزيرة السبب في مقتل الملايين خلال السنوات الاخيرة . تشير الدراسة إلى أن التهديد قد تزايد بالفعل خلال العقود القليلة الماضية ، ومن المرجح أن يزداد أكثر مستقبلاً والسبب العلمي يوضح بان الهواء الدافئ يمكن أن يحمل المزيد من بخار الماء ، مما يؤدي إلى ارتفاع معدلات هطول الأمطار خصوصا عند تصادمه مع الرياح الباردة التي بدأت مؤخراً بالوصول الى المناطق المدارية الدافئة بفعل تموج التيار النفاث بشكل غير طبيعي.
    كان موسم أعاصير المحيط الأطلسي لعام 2020 هو الأكثر نشاطًا على الإطلاق ، حيث سجل 30 عاصفة. حطم هذا الموسم السجلات المناخية بسرعة كبيرة ، واضطر المسؤولون إلى استخدام الأحرف اليونانية كأسماء ابتداء من سبتمبر. ضربت 12 عاصفة مسماة اليابسة على الساحل الأمريكي ، بما في ذلك لورا ودلتا ، التي دمرت أجزاء من ساحل الخليج.


    نستطيع ان نستخلص من هذه الدراسة عدة امور هامة يجب توضيحها خصوصا بموضوع التغيرات المناخية واثارها , مثل ان الهواء الدافئ يزيد من نسبة التبخر والرطوبة وبالتالي يزداد معدل الهطول نتيجة لحدوث تشبع في طبقات الجو البنائية المسؤولة عن تشكل الغيوم, بالاضافة الى ان الاعصار لا يمكن ان يتشكل دون وجود فرق حراري يؤدي الى اضطراب جوي جبهي ثم تشكل مركز ضغط منخفض ثم يحدث تعمق في مركز هذا المنخفض ليتحول الى عاصفة ثم الى اعصار وهذا كله لا يمكن ان يحدث دون وجود كتل هوائية باردة تصطدم بالدافئة ليحدث هذا الاضطراب الجوي , وكلما كان الفرق الحراري بين الكتلتين المتصادمتين اعلى كلما كان الاضطراب الجوي اقوى وادى الى حدوث انخفاض اكبر في الضغط الجوي مركز المنخفض , اي ان الكتل الهوائية المتشابهة والمتجانسة في الخواص ودرجات الحرارة لا يمكن ان تحدث اضطراب جوي بالتالي يجب هنا ذكر جانب عملي هام بعيداً عن اجواء الاعلام والسياسة وهو ان الكتل القطبية الباردة اصبحت تصل الى العروض الدنيا بسبب تموج التيار القطبي النفاث وذلك على اثر زيادة التبريد في القبة القطبية الناتج من وجهة نظرنا العلمية عن تأثر طبقات الجو العليا مثل الستراتوسفير بالثورانات البركانية الاخيرة والتي عملت على حجب وعكس جزء من اشعة الشمس المتجهة الى الارض , فثاني اكسيد الكبريت الناتج عن الثورانات البركانية يعمل كمرآة تعكس الاشعاع الشمسي , اضافة الى انخفاض النشاط الشمسي الذي حدث خلال الدورة الشمسية الماضية والتي تحمل الرقم 24 .

  • ما هي الاعاصير ؟ تعرف عليها الان