توقعات الأرصاد الجوية الصينية تشير إلى شتاء بارد جداً

توقعات الأرصاد الجوية الصينية تشير إلى شتاء بارد جداً

المركز العربي للمناخ -

 

يتوقع ان يكون فصل الشتاء في الصين - من ديسمبر إلى فبراير - أكثر برودة من المعتاد، هذا ما أفادته السلطات الصينية ذات الصلة يوم الأربعاء الماضي في توقعاتها الجوية على مستوى عموم البلاد.

وبحسب التوقعات الصادرة عن المركز الوطني للمناخ ووزارة الموارد المائية، ستكرر موجات الهواء البارد في المناطق الشمالية الغربية والجنوبية من الصين، بما في ذلك مقاطعات قانسو وتشينغهاي وشنشي وقويتشو وكذلك مناطق شينجيانغ الويغورية وقوانغشي ذاتية الحكم لقومية تشوانغ، بمتوسط درجات حرارة أقل بدرجة إلى درجتين مئويتين مقارنة بفصول الشتاء السابقة.

وبالنسبة لبقية البلاد، كالمقاطعات الشمالية الشرقية وبكين ومقاطعات شاندونغ وجيانغسو، فسيحافظ متوسط درجات الحرارة على معدلاته السابقة أو سيكون أعلى بدرجة إلى درجتين مئويتين. 

أما في الشمال، فمن المتوقع أن ترتفع كمية الأمطار هذا الشتاء بنسبة 20 إلى 50% عن المعتاد، بينما ستشهد الأمطار في الجنوب انخفاضا بنفس النسبة.

وأضافت التوقعات أن الظروف الجوية المتعلقة بنشر التلوث، وهي طريقة لتقييم سرعة تبدد ملوثات الهواء، ستكون مقاربة لنفس متوسط المستويات المسجلة في السنوات الخمس الماضية.

وقال جيا شياو لونغ نائب رئيس المركز الوطني للمناخ في مؤتمر صحفي يوم الأربعاء: "بالنظر إلى تأثير الهواء البارد القادم من الغرب، فإنه من المنتظر أن يبقى متوسط الظروف الجوية المتعلقة بنشر التلوث في الأجزاء الشمالية، بما في ذلك مجموعة بكين- تيانجين- خبي ومنطقة سهل فنخه-ويخه، مماثلا لما تم تسجيله في السنوات الخمس الماضية أو ألاّ يسوء على أقصى تقدير."

لكنه أوضح أن الظروف (المتعلقة بالتلوث) ستكون أسوء مما كانت عليه سابقا في المناطق الواقعة على طول نهر اليانغتسي.

وشدد جيا على ضرورة انتباه سكان المناطق الغربية والجنوبية من البلاد إلى الآثار السلبية للطقس البارد على حركة المرور والكهرباء وعلى موسم الزراعة الربيعية. كما أكد على أن سكان المناطق الأخرى سيكونون بحاجة إلى حماية أنفسهم من تلوث الهواء.

 

تعليق المركز العربي للمناخ : نحن نرجح ان توقعات المركز الصيني الوطني للمناخ تتوقع  ان تنشط الرياح السيبيرية تزامناً مع نشاط متوقع للمرتفع السيبيري بقوة هذا الموسم مما سيعمل على استثارة الرياح الباردة جداً والحالات المثلجة في تلك المناطق عند تحركه في الغلاف الجوي

هذا ويتوقع ان يمتد المرتفع السيبيري هذا الموسم الى مناطق البلاد العربية على فترات جالباً معه البرودة القارصة

والله اعلم