جرين لاند تحطم رقماً قياسياً في تراكم الثلوج والجليد

جرين لاند تحطم رقماً قياسياً في تراكم الثلوج والجليد

المركز العربي للمناخ - على الرغم من عدد الاخبار الهائل والتي تشير الى توقعات بذوبان الجليد والثلج في القطب الشمالي وتراجع كميات الغطاء الثلجي في جرينلاند في القطب الشمالي , الا ان الواقع يثبت العكس . 

 

بواسطة النماذج المتخصصة بقياس كميات الجليد والثلوج في القطب الشمالي وتحديدا جزيرة جرينلاند , لوحظ في يوم 9 تشرين الثاني (نوفمبر) 2020 ، ان أكبر جزيرة في العالم اكتسبت حوالي 10 مليارات طن من الثلوج . 

 

وبناء على نظيرة الاحتباس الحراري ، لا ينبغي أن يحدث هذا النوع من النمو في كميات الثلوج الجليد في جرينلاند في عالم يزداد احترارًا.  وهذا يدل على فشل اخر لنظرية الاحتباس الحراري المزعومة !! 

فبدئنا نلاحظ ان التوقعات التي يروج لها مناصروا الاحتباس الحراري فاشلة , والواقع يكون معاكساً لمثل هذه التوقعات , فمن خلال مراقبة انظمة التتبع الخاصة بالمناخ نلاحظ بصورة عامة نتائج مبهرة الى ان المناخ يتعرض فعلياً الى تبريد وليس احترار

وما نشهده من موجات حارة ما هو الا تفريغ للطاقة الحرارية المخزنة في المحيطات . 

والله اعلى واعلم