اكتشاف اثار غاز يدل على الحياة على كوكب الزهرة

اكتشاف اثار غاز يدل على الحياة على كوكب الزهرة

المركز العربي للمناخ - أعلن مصدر مطلع، أن علماء جامعة كارديف البريطانية، اكتشفوا في الغلاف الجوي لكوكب الزهرة غاز الفوسفين والذي قد يكون مصدره بيولوجيا 

ويعتبر غاز الفوسفين غاز عديم اللون وسام جدا، تنتجه على الأرض الكائنات المجهرية التي لا تحتاج إلى الأكسجين وكان قد اقترح البحث عن هذا الغاز في 2019 في الكواكب الخارجية كعلامة لوجود الحياة عليها

ويشار إلى أن اكتشاف غاز الفوسفين، لا يعني اكتشاف الحياة على كوكب الزهرة، لأن هذا الغاز يمكن أن ينشأ نتيجة عمليات طبيعية مجهولة أيضا. ولكن العلماء لم يتمكنوا من اكتشاف طرق غير بيولوجية لنشوء الغاز.

وأضاف، سوف يعلن عن اكتشاف هذا الغاز خلال مؤتمر صحفي عبر شبكة الإنترنت ومن ثم ينشر المكتشفون مقالا علميا في مجلة Nature.

وتجدر الإشارة، إلى أن هذا ليس أول افتراض لوجود الحياة على كوكب الزهرة، فقد نشر ليونيد كسانفوماليتي، كبير الباحثين في معهد البحوث الفضائية التابع لأكاديمية العلوم الروسية مقالا في يناير عام 2012 في مجلة Astronomical Bulletin، مكرس لنتائج تحليل الصور التي التقطتها محطة ” Venera-13″ السوفيتية، وتظهر عليها العديد من الأشياء التي اعتبرها كائنات حية تشبه الحشرات، ولكن شكك معظم زملائه في العمل بهذا الافتراض.

ويذكر أن روسيا والولايات المتحدة تدرسان إمكانية صنع مركبة Venera-D لدراسة سطح كوكب الزهرة وغلافه الجوي بحثا عن علامات الحياة.

المصدر: نوفوستي